أدب

سؤال الواقع..

خميس, 03/30/2017 - 16:14

درج الموريتانيون في حياتهم الأدبية على أن يتفاعلوا مع كل جديد.. ينظرونه بمنظار الأدب اللطيف ويثيرونه غرضا أدبيا ممتعا ... فعلوا ذلك مع الاستعمار الفرنسي ومع التطبيع مع الصهاينة وكان الحضور الادبي لافتا إبان الأزمة بين نظام ولد الطايع وعلماء وأئمة التيار الاسلامي ....فالشعر حاضر فى كل مفاصل الحياة الموريتانية يحمى الهوية الوطنية ويبرز التطلعات الشعبية .

الحــرية

خميس, 03/30/2017 - 16:02
الشهيد سيد قطب

"الحرية" أو "الحبيبة المنشودة" قصيدة رائعة في عشق الحرية كتبها الشهيد سيد قطب رحمه الله وقد بلغ فيها ذروة البلاغة الشعرية وأوج التفاعل القلبي مع مغزاها، وقد التقطها الأخ سلامة شاطر ونشرها في مجلة جريدة الإخوان المسلمون، وأردها أن تكون من معالم المنهجية في تعليم الدعاة الحرية.

على ضفة الجرح

خميس, 03/30/2017 - 15:51
محمد سالم ولد محمدو

عصير القلب؛ إنها كاسمها قصيدة الشاعر الكبير، والأديب المحنك، والصحفي اللامع والإنسان بكل ما تحمله كلمة إنسان من معنى... إنها قطرة من أسى دم، اعتصرها الأسى من قلب محمد سالم ولد محمدو فتحولت قصيدة جاءت على الشكل الآتي:

مبسم الجــــــــرح لا يــزال نديا ** يزرع المجـــد بكــــــــرة وعشيا
لا يزال الشهيد لحن القوافـــي **  يأســــر القلب والفؤاد الشجيا

تشطير قصيدة "كم تشتكي"

خميس, 03/30/2017 - 15:38
للشاعر إيليا أبو ماضي/زاهية بنت البحر

 

الرمز الخالد

أربعاء, 03/29/2017 - 18:58
الشاعر مولاي عبد الله بن مولاي عثمان

المصائب جراح يرمي بها القدر المخبوء، قد تنكأ وقد تطرأ، وقد تندثر تحت رياحها الكلمات، وتتبعثر في رحابها الآهات.

ولكن.. ليس لزاما أن يفتأ المجروحون يبكون على ذات الجرح بذات الدمعة؛ فهناك من يبكي بقيء البنادق، وغبار الخنادق؛ حيث تلامس آلة الجرح اللحم والعظم، وهناك من يبكي بقيء اليراعة على جنبات القراطيس؛ حيث تلامس تلك الآلة القلوب والخيال:

حربة وحشي في صدر مسيلمة..

أربعاء, 03/29/2017 - 08:46
الهادي بن المنير بن الطلبه

لن ينفع الإسلامُ المنتسبين إليه ما لم تكن لديهم قناعات فكرية راسخة تتحول إلى عقيدة تدور عليها أفعالهم؛ مكوناتها: الاعتقاد بالقلب والتصديق بالنطق والعمل بالجوارح.

الصفحات